ما الرابط بين الرقم 30 الذي انتشر على معالم تاريخية في 30 مدينة حول العالم وبين ألبوم أديل الجديد؟

رسمياً وبعد غياب 5 سنوات أعلنت المغنية البريطانية أديل أنها ستعود بأغنيتها الجديدة Easy On Me يوم 15 أكتوبر/تشرين الأول 2021، وبدأت أديل بالفعل بالترويج لألبومها الجديد الذي سيحمل رقم “30” لكن بطريقة مبتكرة للغاية. هل روجت أديل لألبومها الجديد في 30 مدينة حول العالم؟ اقترب موعد إصدار الألبوم الرابع لأديل وهو الألبوم الموسيقي الأول […]

ما الرابط بين الرقم 30 الذي انتشر على معالم تاريخية في 30 مدينة حول العالم وبين ألبوم أديل الجديد؟

رسمياً وبعد غياب 5 سنوات أعلنت المغنية البريطانية أديل أنها ستعود بأغنيتها الجديدة Easy On Me يوم 15 أكتوبر/تشرين الأول 2021، وبدأت أديل بالفعل بالترويج لألبومها الجديد الذي سيحمل رقم “30” لكن بطريقة مبتكرة للغاية.

هل روجت أديل لألبومها الجديد في 30 مدينة حول العالم؟

اقترب موعد إصدار الألبوم الرابع لأديل وهو الألبوم الموسيقي الأول لها منذ عام 2015، وبدأت المغنية البريطانية البالغة من العمر 33 عاماً بإجراء العديد من الخطوات الترويجية للألبوم، فقامت بتحديث موقعها الإلكتروني وصفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، كما غيرت صورة البروفايل الخاص بها على مواقع التواصل الاجتماعي ووضعت صورة تجمع بين اللونين الأزرق والفيروزي مفسحة المجال لتكهنات الجمهور حول ما قد يعنيه ذلك.

وكانت أديل منذ دخولها الوسط الفني تتبع نمطاً معيناً في الترويج لألبوماتها، وقد أطلقت أرقاماً على ألبوماتها الثلاثة السابقة وهي 19 و21 و25 ولمحت في لقاء لها عام 2019 إلى أن ألبومها الرابع سيحمل رقم 30.

وبالرغم من أن أديل لم تصدر أي تصريحات جديدة حول رقم ألبومها، لكن لوحظ انتشار الرقم 30 في 30 مدينة حول العالم، إذ تمت إضاءته على العديد من المباني التاريخية والشهيرة.

الأمر الذي جعل الجمهور يربط بين رقم 30 المجهول الهدف الذي انتشر فجأة في العديد من دول العالم وبين اقتراب موعد إطلاق ألبوم أديل الجديد الذي سيحمل في الغالب رقم 30.

وقد تمت إضاءة الرقم 30 على برج إيفل في باريس ومبنى الكولوسيوم في روما وبوابة براندينبيرغ في برلين ومتحف نيمو في أمستردام وعلى مبنى إمباير ستايت في نيويورك وعلى المبنى الخاص بإذاعة BBC.

كما ظهر الرقم 30 الذي لا يزال مجهول الهوية في الإمارات العربية المتحدة وعدد من البلدان الأخرى، مثل روسيا، البرازيل، المكسيك، بولندا، وأيرلند بالإضافة إلى كندا وماليزيا وكوريا الجنوبية.

وعلى الرغم من أن أحداً لم يشر إلى ارتباط الرقم 30 بأديل، فإن الخط الذي كُتب به الرقم هو المفضل لدى أديل وكانت قد استخدمته بشكل حصري في عناوين ألبوماتها السابقة.

وشارك رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ولاسيما صفحة Adele Daily، صوراً من مختلف دول العالم للرقم 30، ما زاد التكهنات لدى جمهورها، كما تصدر هاشتاغ #Adele30 التريند على تويتر.

وعلى صعيد آخر، هناك تكهنات بأن أغنية Easy On Me التي ستطرحها أديل قريباً ستكون تكملة لأغنية Hello الشهيرة.