551 مساعد طبيب أسنان مؤهلين للعمل في القطاع الصحي

دفعت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، اليوم، بـ 551 خريجاً وخريجة يُمثلون الدفعة الثالثة من برنامج مساعد طبيب أسنان المنتهي بالتوظيف إلى القطاع الصحي، وذلك خلال حفل التخرج الذي نظمته الهيئة افتراضياً.وأكد الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان قدرة وكفاءة الخريجين على تنفيذ الأعمال الداعمة لطبيب الأسنان في جميع الجوانب الصحية، منها السريرية والمعلوماتية للمرضى والجوانب التقنية الأخرى التي يحتاجها مجال طب الأسنان والمرضى الذين يتلقون الرعاية في المنشآت الصحية"، مبينا أن دور مساعد طبيب الأسنان محوري وحساس، وهو داعم ومعزز بشكل رئيسي لبرنامج التحول الصحي في المملكة ، من خلال تنمية الصحة العامة بشكل عام وصحة الفم والأسنان بشكل خاص.ويُعد برنامج مساعد طبيب أسنان من البرامج التي أشرفت الأكاديمية الصحية في الهيئة على تنفيذها بالشراكة مع وزارة الصحة، وذلك بهدف تأهيل قوى عاملة وطنية من خلال برامج تدريبية وتأهيلية تسهم في توطين القطاع الصحي وتقوم على رفع كفاءة العاملين، تعزيزاً لبرنامج التحول الصحي في المملكة.يُذكر أن البرنامج يُؤهل الخريجين للعمل كمساعدين مستقلين لطبيب الأسنان من خلال دعم الجوانب السريرية والإدارية في عيادة طب الأسنان وذلك عن طريق تهيئتهم لإدارة معلومات المرضى وإعداد الأدوات وتعقيمها والعناية بها بالإضافة إلى الإسهام في إجراءات طب الأسنان.

551 مساعد طبيب أسنان مؤهلين للعمل في القطاع الصحي
دفعت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، اليوم، بـ 551 خريجاً وخريجة يُمثلون الدفعة الثالثة من برنامج مساعد طبيب أسنان المنتهي بالتوظيف إلى القطاع الصحي، وذلك خلال حفل التخرج الذي نظمته الهيئة افتراضياً.

وأكد الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان قدرة وكفاءة الخريجين على تنفيذ الأعمال الداعمة لطبيب الأسنان في جميع الجوانب الصحية، منها السريرية والمعلوماتية للمرضى والجوانب التقنية الأخرى التي يحتاجها مجال طب الأسنان والمرضى الذين يتلقون الرعاية في المنشآت الصحية"، مبينا أن دور مساعد طبيب الأسنان محوري وحساس، وهو داعم ومعزز بشكل رئيسي لبرنامج التحول الصحي في المملكة ، من خلال تنمية الصحة العامة بشكل عام وصحة الفم والأسنان بشكل خاص.

ويُعد برنامج مساعد طبيب أسنان من البرامج التي أشرفت الأكاديمية الصحية في الهيئة على تنفيذها بالشراكة مع وزارة الصحة، وذلك بهدف تأهيل قوى عاملة وطنية من خلال برامج تدريبية وتأهيلية تسهم في توطين القطاع الصحي وتقوم على رفع كفاءة العاملين، تعزيزاً لبرنامج التحول الصحي في المملكة.

يُذكر أن البرنامج يُؤهل الخريجين للعمل كمساعدين مستقلين لطبيب الأسنان من خلال دعم الجوانب السريرية والإدارية في عيادة طب الأسنان وذلك عن طريق تهيئتهم لإدارة معلومات المرضى وإعداد الأدوات وتعقيمها والعناية بها بالإضافة إلى الإسهام في إجراءات طب الأسنان.